هازارد الصغير يخرج من ظل شقيقه إيدن

خرج تورغان هازارد صاحب مقصد انتصار بلجيكا على البرتغال من ظل أخوه الأكبر إيدن عندما منح منتخب بلاده الفوز على حاملة اللقب في إشبيلية الإسبانية يوم يوم الاحد وضمن لها الظهور في دور الثمانية ببطولة أوروبا 2020 للساحرة المستديرة كرة القدم.

وسدد تورغان الذي يلعب في بطولة دوري الدرجة الأولى الألماني كرة قوية من خارج منطقة الجزاء غيرت اتجاهها في الهواء قبل أن تستقر في شباك فريق كريستيانو رونالدو الذي ودع البطولة التي توج بلقبها قبل خمسة أعوام في فرنسا.

وأول من قدم التهنئة لصاحب المقصد كان شقيقه إيدن زعيم المنتخب الذي اضطر لمغادرة المباراة قبل نهايتها للاشتباه بإصابته بتمزق في العضلات.

وتحدث تورغان صاحب الهدف الوحيد في المباراة: أعتقد أنه يتعين علينا الانتظار لمعرفة ماذا حدث مع إيدن.

وألحق صاحب مقصد الفوز: تشييد على عدد الرسائل التي وصلتني عبر هاتفي المحمول فهذا بالتأكيد الهدف الأهم طوال مسيرتي المهنية.

وهذا هو المقصد الثاني لتورغان في المسابقة الرياضية القارية الحالية وبه يرتفع رصيده إلى ثمانية مقاصد عالمية أحرزها في 38 ماتش لعبها مع منتخب الشياطين الحمر حتى هذه اللحظة.

ونوه تورغان: لم تكن الصدام مع بطلة أوروبا سهلة. وقد كان الوضع صعبا في نصف المباراة الثاني لكننا دافعنا جيدا وتأهلنا وذلك هو الأهم، كانت مباراة معقدة. وقد كان كل طرف ينتظر أخطاء الناحية الأخرى ودافعنا نحن جيدا للغاية وعلينا الاعتراف بأن الحظ حالفنا قليلا أيضا كما تصدى حارس المرمى تيبو كورتوا للعديد من محاولات خطيرة من الخصوم في الوقت الموائم.

وفي دور الثمانية ستلتقي بلجيكا مع إيطاليا في ميونخ الألمانية يوم الجمعة القادم.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.