فيرستابن يصطدم بهاميلتون ويخرج من سباق بريطانيا

خرج ماكس فيرستابن متصدر بطولة العالم لسباقات “فورمولا-1 “للسيارات من سباق جائزة بريطانيا الكبرى بعد حادث مع لويس هاميلتون في اللفة الأولى قبل أن يتوقف السباق.

وبدا أن فيرستابن خرج بدون إصابات ووقف بدون مساعدة بعد الحادث الذي كان في منعطف كوبس وقام بالتلويح للجماهير قبل خضوعه للفحوصات الطبية، وانتزع شارل لوكلير سائق فيراري الصدارة قبل أن يتوقف السباق.

وانطلق فيرستابن من مركز أول المنطلقين بعد الفوز بسباق السرعة التجريبي السبت لكن هاميلتون انقض على منافسه في بداية السباق في محاولة لانتزاع الصدارة.

وعندما كان فيرستابن في منعطف كوبس حاول هاميلتون المرور من يمينه قبل أن يصطدم الإطار الأيمن الخلفي في سيارة رد بول بالإطار الأمامي الأيسر في سيارة مرسيدس، واستمر هاميلتون في السباق.

وأبلغ السائق البريطاني فريقه عبر دائرة الاتصال: كنت في طريقي للصدارة. كان بجانبي لكنه كان خط التسابق لي.

لكن رد بول لم يتفق مع ذلك وطلب من مايكل ماسي مدير السباقات في فورمولا 1 أن يعبر الفريق عن وجهة نظره قبل أن يطلب منه التعامل مع الأمر بالشكل المناسب.

وقال كريستيان هورنر رئيس رد بول: هاميلتون لم يكن بجوار فرستابن على الإطلاق. كل سائق شارك على هذه الحلبة يعلم أنه لا يمكن المرور من الداخل في منعطف كوبس.

وأضاف: كان حادثا هائلا وكان منعطف ماكس بنسبة مئة في المئة. اللوم يقع على هاميلتون الذي لم يكن عليه فعل ذلك.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.