الألماني غوريتسكا يريد استعراض عضلاته أمام إنجلترا

يستعد ليون غوريتسكا لتعزيز خط وسط ألمانيا ضد إنجلترا، في الصراع المرتقبة الثلاثاء في ملعب ويمبلي في لندن في الدور ثمن النهائي من كأس أوروبا “يورو 2020” بعد أن استغل فترة توقف النشاط الكروي خلال جاحة فيروس كورونا المستجد “كوفيد-19” لتقوية عضلات جسمه.

فبعد توقف بطولة الدوري الألماني في مارس 2020، رجع غوريتسكا إلى الملاعب في أعقاب استئناف النشاط إثر توقف دام نحو الشهرين وقد بدا مفتول العضلات وعلق على ذلك الأمر بالقول: أستطيع القول بأنه منذ امتلاك تلك العضلات، أخوض المباريات بشعور مختلف. لقد جعلني هذا الأمر أكثر قوة.

ويواجه مدرب منتخب ألمانيا يواخيم لوف ضغوطات لإحداث تغييرات، لاسيما في خط الوسط إذ لم يقدّم الثنائي توني كروس وايلكاي غندوغان المستوى المأمول منهما، بينما تألق غوريتسكا في المباراة مقابل المجر عقب نزوله بديلا في الشوط الثاني وسجل مقصد التعادل 2-2 لينقذ منتخب بلاده من خروج مبكر.

وقد كان دور غوريتسكا في المسابقة الرياضية الحالية محدودا، نظرا لأنه كان يتعافى من تمزق في فخذه أبعده زيادة عن شهر عن الملاعب قبل انطلاق كأس أوروبا، لكنه في كل مرة شارك فيها كان له تأثير. فقد كان قاب قوسين أو أدنى من الالتحاق في المباراة التي فاز بها فريقه على البرتغال 4-2 عندما أصاب العارضة بتسديدة قوية من مشارف المساحة، قبل ان يسجل هدفا ثمينا في مرمى المجر كان جواز سفر فريقه إلى الدور ثمن الختامي.

ولا يكتفي غوريتسكا في معاونة ناديه بايرن ميوني ومنتخب ألمانيا بواسطة الأتعاب الكبيرة التي يظهرها على أرضية المستطيل الاخضر، بل يقوم بأعمال خيرية كذلك خارج الملعب. ففي العام الزمن الفائت قام بمساندة زميله جوشوا كيميش بإعطاء مِقدار مليون يورو لإنشاء حملة “وي كيك كورونا” لمساعدة الجمعيات الخيرية خلال الجائحة.

وبدأ غوريتسكا المولود في فبراير عام 1995 مسيرته الاحترافية في نادي مسقط رأسه بوخوم. وفي عام 2013، انتقل إلى صفوف شالكه وكان ضمن التشكيلة الأولية لمنتخب ألمانيا للمشاركة في بطولة البرازيل 2014، لكنه أصيب في واحدة من المباريات التجريبية ولم يقدر على من التواجد في العرس الكروي الذي شهد تتويج منتخب بلاده للمرة الرابعة في تاريخه.

وبعدها بسنتين، كان غوريتسكا قائدا لمنتخب ألمانيا في مسابقة الساحرة المستديرة في دورة الألعاب الأولمبية في البرازيل لكنه أصيب في المباراة الأولى، في حين واصل فريقه المشوار إلى الماتش النهائية التي خسرها في مواجهة الدولة المضيفة بركلات الترجيح.

وانضم في أعقاب هذا الى بايرن ميونخ عام 2018 وساهم بشكل ملحوظ في إحداث الفريق البافاري الثلاثية (الدوري والكأس ودوري أبطال أوروبا) موسم 2019-2020 .

ويمتاز غوريتسكا بالتواضع، ففي حين يتجه لاعبو الفريق الأول في بايرن ميونخ إلى التدريبات في سيارات فخمة، ووَهْوَهَ يستعين بدراجة صديقته.

اترك رد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني.